الأحد الموافق 24 - سبتمبر - 2017م

الرابع على الجمهورية بالثانوية الازهرية ذوى احتياجات خاصة يحكى قصة نجاحه وحزين بسبب تجاهل الاعلام لهم

الرابع على الجمهورية بالثانوية الازهرية ذوى احتياجات خاصة يحكى قصة نجاحه وحزين بسبب تجاهل الاعلام لهم

تقرير / شيرين لقوشة

ربما من الصعب ان يصبح لديك المقدرة على تلقى العلم تحت ظروف خاصة فضلا عن شعورك بالعجز الكبير تجاه كل شىء بشكل طبيعى ولكن النجاح ان تستطيع مقاومتها حتى الوصول للقمة

وهذه الكلمات كانت هى المعبرة تماما لقصة نجاح ابن قرية ميت عساس مركز سمنود بمحافظة الغربية الحاصل على المركز الرابع فى الثانوية العامة الازهرية ” ادبي ” لذوى الاحتياجات الخاصة على مستوى الجمهورية فاستطاع رغم حرمانه من نعمة النظر ان يرسم طموحاته للحصول على هدفه قد يعجز فيها اخرون مكتملون ولكن فى حقيقية الامر ان الله يضع بصيرته فى بعضا من البشر ليكونوا جزء لا يتجزأ من الاعجاز الألهى

فمنذ نعومة اظافره كان ينبأ انه مختلف بل وذكى وطموح للغاية رغم انه من اسرة بسيطة فهو دائم التفوق فى كل مراحل الدراسة والتحق بالازهر لحبه الشديد للقرأن الكريم الذي يجوده بطرق مختلفة بامتياز فلم يكن بجديد عليه ذلك وتعلم اللغه الفرنسية بنفسه عن طريق البحث والمتابعه بمساعده اسرته واحد اصدقائه المقربين وحلمه السفر عن طريق منحه للخارج لاستكمال دراسته وكان يراوده حلم الالتحاق بكليه الاعلام الا انه غير متاح للمكفوفين

وقد التقت ” البيان ” مع ( محمد ماهر فودة ) واسرته ليسرد لنا هذه القصه التى تعد نموذج يحتذى به ومثال للتحدى وتخطى كل المعوقات حتى اصبح الطالب الحاصل على المركز الرابع على مستوى الجمهورية

حيث اكد ، ان فرحتى اليوم لا توصف بسبب السعادة التى دخلت على اسرتى وكللت مجهوداتهم الشاقة معى بالنجاح فهم السبب الرئيسى فى كل ما وصلت له لانهم دائمين الدعم ومساعدتى فى المذاكرة عن طريق تسجيل دروسي بالصوت خاصة فى الشهور الاخيرة فى السنه فلم استفيد كثيرا الدروس الخصوصية

واستكمل حديثه قائلا ، ان طموحى كثيرة ولكن نظرا لايجادتى للغة الفرنسية والانجليزية سوف التحق بكلية اللغات وكنت اتمنى ان التحق بكلية الاعلام للتطوير في هذا المجال لانى غير راضى بشكل او بأخر عن ما يحدث الان ولكن للاسف غير متاح ذلك للمكفوفين واناشد فضيلة شيخ الازهر الدكتور ” الطيب ” فتح المجال لنا كذوى احتياجات خاصة

وفى نهاية حديثه عبر عن مدى حزنه لتجاهل وسائل الاعلام للاوائل من الثانوية العامة الازهرية وخاصة ذوى الاحتياجات الخاصة منهم رغم انهم يتمعتوا بالارادة والتصميم على النجاح رغم ما يتكبدوه من مشقة فى تلقى العلم لظروفهم الخاصة والتجاهل من المسؤلين بالتفاخر بهم…


 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 16923765
تصميم وتطوير