الأربعاء الموافق 20 - سبتمبر - 2017م

 الاغلبيه يرفضون

 الاغلبيه يرفضون

الاغلبيه يرفضون

 

 

 

 

كتب _  د . على يوسف

 

 

 

 

 

لأول مرة تَخَلَّق مشكلة الجزيرتين راياً عاماً واضحاً ومقاوماً وإنه برغم آلة الاعلام الجهنمية فقد نجح المعارضون في عدة ركائز
أولاً إستقصاء بصيرة يقول بالفم المليان أن الأغلبية ضد التنازل
ثانياً نجح أعضاء مجلس الشعب المعارضون في إبراز سطحية المؤيدين وضعف أسانيد الحكومة وكل وثيقة ظهر أمامها وثائق تضعفها وتفندها
ثالثاً شجع هذا الرأي العام أسخاصاً عسكريين سابقين علي أن يقولوا راياً واضحاً وصريحاً يناصر عدم التنازل
رابعاً كل المحاولات التي حاربتها اللجان الالكترونية كان الرد عليها سهلاً فعندما قالوا بوجود قرار جمهوري لمبارك كان الرد لقد رد علي خطاب السعوديه بعدم خروج الجزيرتين من الارض المصرية وإذا قيل أننا كنّا ندير ولا نتسيد كان الرد أكثر سرعة دلونا علي برهان واحد تثبت فيه السعودية انها أدارت او تسيّدت او ملكت
خامساً مقولة أن من مع السيسي مع سعودية الجزيرتين وأن من ضده مع مصريتهما تضر أكثر مما تنفع إذ لو أن هذا صحيحاً فإ من مع سعودية الجزيرتين هم أحد عشر بالمائة فقط فهل شعبية السيسي وصلت لهذا الحد لذلك كان عليهم أن يتراجعوا بسرعة عن هذه المقولة
وضع الرأي العام يقول السيسي بوضوح لا توقع علي هذه الاتفاقيه
ولكن المشكلة الآن عند الدولة نفسها فقد وضعت نفسها في خيارين كلاهما مر وحنظل
إما ألا تتنازل وهذا بالنسبة لها مصيبة
أو تتنازل وهنا تصبح المصيبة أعظمُ

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 16836330
تصميم وتطوير