السبت الموافق 23 - يونيو - 2018م

 الأحتفال بالعيد القومي لسوهاج بوضع  إكليل زهور علي النصب التذكاري للجندي المجهول

 الأحتفال بالعيد القومي لسوهاج بوضع  إكليل زهور علي النصب التذكاري للجندي المجهول

 

تقرير_محمدخالد أبوعميره

رصدت كاميراً “البيان” اولى لحظات الأحتفال بالعيد القومى لمحافظة سوهاج صباح اليوم بحضور القيادات التنفيذيه والامنيه والشعبيه ورجالى الدين الاسلامى والمسيحى .

 قام الدكتور أيمن عبد المنعم محافظ الاقليم صباح اليوم،  الثلاثاء يرافقه اللواء عمر عبد العال مساعد وزير الداخلية مدير امن سوهاج والعميد تامر اسماعيل المستشار العسكري للمحافظة بوضع اكليل الزهور علي النصب التذكاري للجندي المجهول أمام ديوان عام المحافظة احتفالا بعيد سوهاج القومي وبحضور الدكتور احمد عزيز رئيس جامعة سوهاج واللواء ايمن المهدلي رئيس هيئة الرقابة الادارية ولفيف من القيادات الأمنية والتنفيذية والدينية والشعبية.

وقال عبد المنعم أن سوهاج تحتفل بعيدها القومي في الـ10 من ابريل من كل عام احتفالا ببسالة ونضال أهالي “جهينة”  في مقاومة الحملة الفرنسية من خلال ملحمة وطنية رائعة جاء هذا الاحتفال لتخليدها في تاريخ النضال الوطني المصري، والذي يبين مدي لحمة وترابط الشعب المصري علي مر العصور في الدفاع عن أراضيه، وعن وطننا الغالي مصر مضحيا بكل غالي وعزيز في سبيل أمن الوطن وسلامة . 

وخلال الاحتفال اكد رئيس الجامعة ان هذا التقليد السنوي يأتي احياءاً لبطولات الشعب السوهاجي، وترسيخا للتاريخ في اذهان شبابنا، كما عبر عن تمنياته بمزيد من الازدهار والتنمية للمحافظة ككل، مما يساعد علي حل كافة المشاكل التي يعاني منها الإقليم أراضيه .

 الجدير بالذكر أن أهالي سوهاج قدموا  نموذجا فريدا في التضحية والنضال عندما تصدي للحملة الفرنسية الشهيرة علي مصر وزحفت بجيوشها إلي الجنوب ولاقت الحملة مقاومة شديدة بمدن وقرى المحافظة وحدثت معارك عديدة أظهرت كفاح المصريين عامة ، وعدم رضوخهم للذل والاستعباد ومن أهم تلك المعارك التي خاضها أبناء سوهاج هي معركة سوهاج 3 يناير 1799 م – ومعركة طهطا 8 يناير 1799 م – ومعركة الصوامعة مارس 1799 م – ومعركة برديس 6 أبريل 1799 – ومعركة جرجا 7 أبريل 1799 م ، وخاض ابناء المحافظة المعارك الشرسة ضد الفرنسيين في سوهاج وطهطا والصوامعة وبرديس وجرجا .

ويذكر المؤرخ عبد الرحمن الرافعي ان قائد الحملة الفرنسية الي صعيد مصر الجنرال (دافو) طلب مدداً من أسيوط لقمع الثورة في سوهاج فاقبل الضابط ( لاسال ) بجنوده قادما من أسيوط وتصدي له الثوار في جهينة يوم العاشر من ابريل 1799م .

وكانت أكبر المعارك التي خاضها أبناء الإقليم “معركة جهينة 10 أبريل 1799م ” حيث دارت معارك طاحنة نتج عنها عدد كبير من القتلي بين الجانبين مما أرغم جنود الحملة علي مغادرة جهينة والإنسحاب من سوهاج ومن هنا خلدت سوهاج تاريخ العاشر من ابريل 1799 ليصبح عيدها القومي الذي تحتفل به كل عام.

 

 

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 22159140
تصميم وتطوير
WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com