الإثنين الموافق 25 - سبتمبر - 2017م

احمد عناني ..يكتب … الصوفية انحراف ديني.

احمد عناني ..يكتب … الصوفية انحراف ديني.

لا اعتنق المذهب الصوفي الا انني لا اخفي حبي للمتصوفين لانهم اهل شفافية و انطلاق فكري ولا يستطيع احد ان ينكر أن الاسلام لديهم تحول الي عشق . فيجعلونك تحبهم ومع حبي لهم الا انني لست معهم في شطحاتهم التي يستنكرها الدين والتي تعتبر اصل للانحراف الديني .

ان الصوفية التي تنادي باهدار العقل وتمجيد الفقر ولبس الخرق علي انها الطريق الي الله هي انحراف في الدين و ابتعاد عن جادة الصواب فمن غير المعقول للمسلم ان يرفض الدنيا وانما عليه ان يجعل منها مطية الي الاخرة وان مفهوم الزهد عند المسلمين هو رفض عبودية المال لا رفض المال لكونه اجرا كريما علي عمل او جهد .

ان الصوفية هي جوهر الاسلام وليس ابتداعا في الدين ويسمها درجة تخصص يحرص فيها اصحابها علي تصفية الدين من مرتبة الطقوس الي مرتبة الحب فتكون العبادة عندهم حب لا طقوسا وهم يبحثون عن الحقيقة لا لينقضوا بها الشريعة وانما ليؤكدوها ويزيدوها تثبتا .

ان الصوفي السالك يمكن ان يضل وتختلف عليه الامور لانه يسلك في بحار الغيب لذا فهو معرض للاخطار والواصل للحق منهم يقول (هو الله) ولا يقول (انا الله) وهذة نهاية رحلة الحج في دروب الغيب نهاية الرحلة التي يحج فيها العقل الي الحقيقة .

تعجبني فكرة تصفية النفس وتنقيتها من الشوائب وفكرة حب الخالق . ولكن لا اعتنق المذهب الصوفي كما ذكرت الا انني متعلق بقضايا مثل حب الله وصفاء النفس ولكن الشطحات التي خرجوا بها عن حدود الدين هي مربط الفرس ولب القضية .

ان الاسراف موجود في كل الاشياء بلا استثناء فالاسراف في الحب مثلا قد يؤدي الي جرائم فقد اسرف المتصوفين في محبة الله فشطحوا وسكروا ورغم ذلك اذا قرأنا كتابتهم نحبهم كثيرا وانا لا اخفي محبتي لهم في مسأل كثيرة مثل حب الله والصفاء النفسي والزهد انهم حولوا الاشياء الي محبة وهذا شئ جميل جدا لا ينكره احد .

لا انكر تأثري بكبار دعاة وكتابها امثال ابي حامد الغزالي وابن عربي والنقشبندي ولكن تلك التأثر الكبير لم يجعلني صوفيا اكتفية بأن اكون متطلع الي علم هؤلاء ليس اكثر . وللحديث بقية

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 16947988
تصميم وتطوير