السبت الموافق 25 - نوفمبر - 2017م

إقالة وزير التعليم .. هاشتاج يجتاح فيس بوك المعلمين وأولياء الأمور

إقالة وزير التعليم .. هاشتاج يجتاح فيس بوك المعلمين وأولياء الأمور

كتب : أسامة درويش ..

اجتاح مجموعات المعلمين وأولياء الأمور على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك هاشتاج جديد يدعو إلى إقالة وزير التربية والتعليم,الدكتور طارق شوفي من بعض المعلمين وأولياء الأمور, وذلك بعد القرارات غير المدروسة التي اتخذتها وزارة التربية والتعليم مؤخرا والتي كانت لها مردود سيء على الطلاب والمعلمين وأولياء الأمور على كل الأصعدة – حسب ما جاء بتعليقاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي لينتشر الهاشتاج بكافة صفحاتهم بعد أن فاض بهم الكيل وتيقنوا من فشل منظومة التعليم فى ظل القيادة الحالية لوزارة التربية والتعليم .

فى سياق متصل اشتعلت الأزمة مؤخرا بين الوزير والمعلمين عقب تصريحاته المستفزة لهم بأحد الجرائد القومية والتي اتهم فيها المعلمين بأن نصفهم حرامية والنصف الآخر حرامية وغير أكفاء – على حد وصفه – ما كان له أثر سلبي على العلاقة بين الوزير والمعلمين , ومحاربته لمعلمى الدروس الخصوصية بطرق غير مدروسه وعدم اهتمامه برواتب المعلمين وحقوقهم المادية والمعنوية وعدم تنفيذ الأحكام القضائية المستحقة لهم ليستحق على إثرها لقب عدو المعلمين عبر صفحاتهم, بينما جاءت قراراته مخيبة لكل آمال أولياء الأمور والطلاب بعد وعوده بتخفيف المناهج وإزالة الحشو منها وإلغاءه لنظام نصف الترم المنتهي لهذا العام بعد إقراره العام الماضي وتفعيل قرار المجموع بمادة التربية الرياضية وندب المعلمين لتصحيح المادة خارج مدارسهم وإلغاء الحاسب الآلي والتربية الفنية من المجموع وجعل اللغة الفرنسية مادة خارج المجموع وزيادة مصروفات المدارس الأمر الذي كبل أولياء الأمور والطلاب بقيود لا قبل لهم بها ومؤخرا رفضه تظلم الطلاب من مجموع درجاتهم بالمرحلتين الابتدائية والإعدادية سوى الراسبين فقط .

على الصعيد ذاته جاءت تصرفات وزير التربية والتعليم لأعضاء مجلس النواب وخاصة لجنة التعليم به مخيبة لكل الآمال والتوقعات لعدم مشورة الوزير لجنة التعليم فى أى قرار تصدره الوزارة يتعلق بمستقبل الطلاب ما أثر بالسلب على الرأى العام وجعل موقف لجنة التعليم ومجلس النواب شديد الحرج أمام الشعب وأولياء الأمور , الأمر الذى أقره النائب عبد الرحمن البرعي مؤخرا بوسائل الإعلام مؤكدا أن وزير التعليم ومستشاريه يسيرون عكس التيار الشعبي ولا علاقة لهم بالتعليم لعدم معرفتهم بأحوال المدارس وظروف الطلاب وأن قرارات الوزارة لا تصب فى مصلحة الجميع ومثيره للسخرية مشددا على ضرورة إلغاء قرار إضافة التربية الرياضية للمجموع لعدم تحمل أولياء الأمور مشقات مادية أخرى فى ظل الظروف المادية الصعبة التى يمر بها الجميع .

 تعليقات الفيس بوك

 أخبار ذات صلة

[wysija_form id="1"]

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

جميع الحقوق محفوظة لجريدة البيان 2015

عدد زوار الموقع: 18435528
تصميم وتطوير